آخر الأخبار
بقلم: عبدالله العليان، رئيس تحرير جريدة النخبة الإخبارية،،،، يكتب لـ #البدون : بيع الخمر ولا تبيع الرقي بالحلال
Friday, July 09, 2021
بقلم: عبدالله العليان، رئيس تحرير جريدة النخبة الإخبارية،،،، يكتب لـ #البدون : بيع الخمر ولا تبيع الرقي بالحلال

بيع الخمر ولا تبيع الرقي

تكملة لمقالي السابق "يابدون لا تتعلم فالتعليم حرام عليك..” اعتقد ان سياسة حكومة الكويت ستجعلني اطيل سلسلة من المقالات عن الحرام للبدون فربما غداً اكتب يابدون لا تعيش.
صدمنا من تصريح احد المؤسسات الحكومية عن غرامة عن البائعة المتجولين ان غرامتها تصل الى 100 الف دينار كويتي والسجن يصل الى 6 سنوات ، ولنوضح امر في غاية الاهمية ان الغرامة تتدرج "بيض الله وجيهكم على الانسانية” ، فستكون بالبداية ربما 100 دينار وتتدرج ، وساحاول ان اصف قدر الامكان مع الجهات الحكومية وادافع عنها فربما "يتصل ذاك المسؤول ليشكرني باهداء ارض زراعية” .
البائعة المتجولين هم خطر حقيقي على اقتصاد البلد وبطون الناس فربما يبيعون "رقي” او فاكهة خطرها اشد من خطر اللحوم الفاسدة او لحوم الحمير "اجلكم الله” ، فمن غير المعقول هذا البدون الذي خرب البلاد واضر العباد يجول ليبيع "الرقي” وهناك محلات كبرى تبيع هذه الفاكهة بدينارين وهذا المجرم ينتظر بالساعات ليبيعها بنصف سعر هذه المحلات الكبرى ، فاذا اشترينا منه فمن يشتري من هذه الشركات او الجمعيات التعاونية الاستغلالية وكيف ان نهنى بتخفيف مصروفاتنا الشهرية واذدخار شي ولو بسيط !! .
هذا البدون الجاحد للنعمة لا يود ان يعمل في وظيفة محترمة يكون راتبها 200 دينار كويتي في احد شركات الامن ويدفع اجار شهري لمسكنة 350 د.ك اليس هذا بالجاحد !! وطبعا من الجحود لا يريد ان يجول على عشرات الشركات لتتفضل احدهم بتعيينه ليعمل ب10 ساعات متواصلة دون تأمين صحي او نهاية خدمة ، ومن جحوده يكون صاحب شهادة دبلوم او بكالريوس ولا يود ان ينتظر سنوات امام لجنة الانسانية "لجنة المقيمين بصورة غير قانونية” ليتفضلوا عليه باعطاءه الاذن ليسجل بديوان الخدمة المدنية لينتظر سنوات اخرى ، ولا يرفس النعمة بالعمل باحد الشركات المتعاقدة مع الوزارات بان يعمل طباع ب250 د.ك وربما اقل ، يا لجحودك يابدون.
وبعد هذا الجحود مطلوب منه ان يبيع الرقي و الخضار ليسمم بطون الناس وليرضى بربح له ولاولاده يكون 10د.ك ليكون حصيلته الشهرية ب300 د.ك وقد يواجه سيارات البلدية التي تطارده وغرامات التي تصل الى 100 الف دينار كويتي .
ومن الانسانية لدينا في بلد الانسانية ان من يبيع "الخمور” قد يواجه تهمة السجن 6 اشهر وغرامة 100 د.ك "يا سلاام” فكأننا نقول لهم بيعو الخمور بالحرام ولا تبيعو بالحلال.
رسالة اخيرة نتمنى من الاخوة المسؤولين اصحاب الكروش الكبيرة واصحاب البطون العريضة ان يعملو شئ لاخرتهم بان يحاولوا ان يضمنو الحياة لاخواننا البدون ابسط الحقوق لا تجنسوا ولا تتفضلو عليهم فقط اضمنو الحياة الكريمة فقد جار عليهم الزمن ويتحملوا ذنب ليس بذنبهم.

بقلم: عبدالله العليان، رئيس تحرير جريدة النخبة الإخبارية

اقرأ أيضا بنفس القسم
هيئة الزراعة لا تعرف عملها ! ،،،، بقلم / نواف بويابس
النفاد المعجل ،،،، بقلم الطالب : احمد ايمن العربيد
اليوم العالمي للمرأة ،،، الكاتبة/ كوثر عياد
التحكيم في الكويت ،،، اعداد الطالب | عبدالوهاب وليد الرومي - كلية الدراسات التجارية
انور العازمي : وزارة الاشغال فشلت بأنصاف موظفيها حتى الان